ترامب يزور ولاية "أيوا" نقطة انطلاق السباق التمهيدى للترشح للرئاسة

 


قالت صحيفة ذا هيل، إن الرئيس الأمريكى السابق دونالد ترامب، يرسل المؤشرات الأكثر وضوحا حتى الآن على أنه يخطط لخوض انتخابات الرئاسة مرة أخرى فى عام 2024، مع توجهه إلى أيوا لإلقاء كلمة امام حشد اليوم السبت.

 وأوضحت الصحيفة أن الفعالية مقررة  فى الولاية التى ينطلق منها سباق الانتخابات التمهيدية، وهو ما يعد أحدث مؤشر على أن الرئيس السابق يستعد لمحاولة رئاسية ثانية مع إعلان أيضا تأييده لمرشحين فى الانتخابات النصفية المقرر الأسبوع المقبل، ويوظف ترام مساعدين فى أماكن مثل أيوا ويتفاخر فى مقابلات إعلامية بما يرى انه طريقا سالكا للانتصار فى السباق الجمهورى لعام 2024.

 وبعدما ذكرت تقارير الأسبوع الماضى إنه تراجع عن الإعلان رسميا عن مساعيه للترشح، يرى الجمهوريون أن ترشح ترامب شبه مؤكد.

 ويقول أحد الجمهوريين الذين تحدثوا مع ترامب إنه يعتقد أن الرئيس السابق قد دخل بالفعل السباق، وأن تركيزه الآن على التأكيد من انتصار الجمهوريين فى الانتخابات النصفية، موضحا إنه يعتقد أن ترامب لا يريد أن يفعل أى شىء من شأنه أن يكون مصدر إلهاء عن هذا.

 وتقول ذا هيل إن الفعالية المقررة فى مدينة دى مونيه ستلتزم بهدفها المعلن. وسينضم إلى ترامب عدد من المسئولين الجمهوريين الذين يواجهون إعادة انتخاب العام المقبل، مقل حاكم الولاية كيم رينولدز، والسيناتور تشاك جراسلى والنائبتان آشلى هينسون وماريتين ميلر ميكس.

 ورغم ذلك، فإن رمزية زيارة ترامب إلى الولاية التى ينطلق منها السباق التمهيدى لانتخابات الرئاسة لا يمكن تجاهلها. فالراغبون فى الترشح للرئاسة عادة ما يبدأون زيارة أيوا قبل سنوات من إعلان حملاتهم من أجل لقاء مسئولى الولاية وقادة الجمهوريين بها والتواصل مع الناخبين.

انتقل إلى أعلى