لندن تعلن تدابير دعم لإعادة إعمار أوكرانيا

تُقدّم وزيرة الخارجيّة البريطانيّة ليز تراس، الاثنين، خطّة دعم واسعة لمساعدة أوكرانيا على المدى الطويل والمشاركة في إعادة بناء البلاد بمجرّد انتهاء الحرب مع روسيا.
وأعلنت الخارجيّة البريطانيّة الأحد أنّ تراس ستعرض خلال مؤتمر لإعادة إعمار أوكرانيا في لوغانو بسويسرا، خطط المملكة المتّحدة لدعم كييف على المدى القصير عبر المساعدات الإنسانيّة، لكن أيضًا على المدى الطويل لإعادة إطلاق الاقتصاد الأوكراني من خلال توفير الخبرة الماليّة والاقتصاديّة البريطانيّة.
وستدعم لندن خصوصاً إعادة إعمار مدينة كييف بناءً على طلب الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، بحسب وزارة الخارجيّة.
وتعتزم المملكة المتّحدة العمل مع كييف وحلفائها لاستضافة مؤتمر تعافي أوكرانيا عام 2023 وستفتتح مكتباً في لندن للمساعدة في تنسيق هذه الجهود.
وقالت تراس إنّ "تعافي أوكرانيا بعد الحرب العدوانيّة من جانب روسيا، سيكون رمزًا لقوّة الديموقراطيّة على الاستبداد. هذا سيُظهر لـ(الرئيس الروسي فلاديمير) بوتين أنّ محاولاته لتدمير أوكرانيا لم تؤدّ إلا إلى قيام دولة أقوى وأكثر ازدهاراً واتّحاداً".

انتقل إلى أعلى