رئيس أوكرانيا يحذر من كارثة على أوروبا بأسرها بسبب زابوريجيا

رأى الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، الثلاثاء، أن "العالم سيخسر أمام الإرهاب ويرضخ للابتزاز النووي" ما لم يتخذ إجراء لمنع وقوع حادث في محطة زابوريجيا للطاقة النووية التي تسيطر عليها روسيا، بحسب تعبيره.

وأضاف في رسالته المصورة اليومية: "إذا لم يظهر العالم الآن القوة والحسم للدفاع عن محطة طاقة نووية واحدة، فهذا يعني أن العالم يخسر. سيخسر لصالح الإرهاب، ويرضخ للابتزاز النووي"، وفق ما نقلت عنه "رويترز".

يأتي ذلك في الوقت الذي شدد فيه دبلوماسي روسي كبير، اليوم  الثلاثاء، على أن أي زيارة تقوم بها الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة لتفقد محطة زابوريجيا النووية الأوكرانية لا يمكن أن تمر عبر العاصمة كييف لأن الأمر ينطوي على خطورة بالغة، وفق وكالات أنباء روسية.

وقال نائب رئيس إدارة الانتشار النووي والحد من التسلح في وزارة الخارجية الروسية، إيغور فيشنفيتسكي، للصحافيين: "تخيلوا ما يعنيه المرور عبر كييف.. هذا يعني أنهم سيصلون إلى المحطة النووية عبر خط المواجهة".

كما أضاف أن "هذا خطر كبير، بالنظر إلى أن القوات المسلحة الأوكرانية لا تعمل كلها بالطريقة نفسها".

انتقل إلى أعلى