"لا ميزون" LA MAISON: تجربة في عالم المجوهرات اقامتها بوشرون في المملكة العربية السعودية


اقامت دار المجوهرات الفرنسية العريقةبوشرن Boucheron خلال الفترة من 5 إلى 7 أكتوبر،   فعالية بعنوان "لا ميزون"La Maison، وهي تجربة أنيقة تحتضنها غاليري "لَكُم آرتسبيس" Lakum Artspace بمدينة الرياض، وهو فضاء مخصّص لأسلوب الحياة العصري أسّسته نعمة السديري حيث تجتمع الموضة والتصميم والفنّ وفنون الطهو.


 
وفي هذا الصدد، قالت هيلين بولي دوكان الرئيس التنفيذي لدار بوشرون، مشيدةً بقيم المملكة العربية السعودية التي تشكلت من خلال تراثها وتقاليدها: "الشرق الأوسط منطقة مهمّة لأعمال بوشرون. فهي واحدة من أولى الأسواق التي تواجدت فيها الدار - نحن في الواقع أحد أقدم صاغة المجوهرات تواجداً في المنطقة ولا تزال تملك إمكانات هائلة وتظلّ جزءاً بالغ الأهمية في ما يتعلّق بمحفظة عملائنا. نحن نعمل ضمن فئة نخبوية من السوق، حيث نبيع مجوهراتنا إلى عملاء مثقفين في مجال المجوهرات وذوي خبرة يشترون الاستثمارات من خلال تصاميمنا، فضلاً عن الأحلام. كما أننا فخورون جداً بعملائنا المحليين إذ لديهم فهم وإدراك أفضل للدار، من حيث قيمها وشخصيتها. ولهذا اختارت بوشرون المملكة العربية السعودية لإطلاق فعالية "لا ميزون" La Maison  في دول مجلس التعاون الخليجي ."
 
في هذا الحدث الأول لدار بوشرون في المملكة العربية السعودية، كان الضيوف  مدعوين إلى لقاء مميّز مع عالم المجوهرات. حيث استعرضت الفعالية الأسلوب، والابتكار، والتراث، وفنّ الحياة الفرنسي وهي أبرز العناصر المتجذّرة في فلسفة وهوية بوشرون Boucheron ، من خلال رحلة بالرسوم الرقمية وتجارب الواقع المعزّز ومفاجآت أخرى توفّر تجربة غامرة وتفاعلية في عالم الدار.

انتقل إلى أعلى