بعد الاتصال بشخص مصاب بـفيروس كورونا  .... ما الواجب تجنبه ؟! 

 

 


أعلنت الدكتورة زهرة بافلوفا، أخصائية الغدد الصماء، أنه بعد الاتصال بشخص مصاب بعدوى الفيروس التاجي المستجد، يجب تجنب ممارسة الرياضة.

وتشير الأخصائية في حديث لراديو "سبوتنيك" إلى أنه بعد الاتصال بشخص ظهرت عنده أعراض "كوفيد-19" أو حتى نزلات البرد، يجب الالتزام ببعض القواعد الصحية البسيطة.

ووفقا لها اتضح من خلال المتابعة الطبية أن أعراض "كوفيد-19" أصبحت في الفترة الأخيرة شبيهة بأعراض التهاب الجهاز التنفسي الحاد. لذلك يجب الالتزام بقواعد الوقاية الصحية، لكي يتمكن الجسم من مكافحة الفيروس، حتى إذا كان الشخص المريض يعاني من أعراض نزلة برد. لأنه من المحتمل جدا أنه مصاب بالشكل الخفيف من "كوفيد-19".

وتضيف، بعد الاتصال بهذا الشخص يجب قبل كل شيء تجنب ممارسة النشاط البدني بما فيها التمارين الرياضية.

وتقول، "إذا كان الاتصال بشخص مصاب بمرض "كوفيد-19" أو التهاب حاد بالجهاز التنفسي، فيجب تجنب ممارسة الرياضة، لأنها تشكل خطورة على الجسم. لأن النشاط البدني بما فيها التمارين الرياضية حتى وإن كانت خلال فترة قصيرة، تسبب انخفاض مستوى مناعة الجسم".

وتضيف، زيادة النشاط البدني يؤدي إلى إضعاف الجسم، وبالتالي فإن العدوى ستلحق به ضررا أكبر.

وتقول، "إذا كان الشخص على اتصال بمريض، فعليه ممارسة نشاط بدني خفيف فقط، مثل التنزه في الهواء الطلق".

انتقل إلى أعلى