باستثمار 250 مليون دولار.. الأمم المتحدة تطلق المركز العالمى للطب التقليدى بالهند

تطلق الأمم المتحدة وحكومة الهند المركز العالمي للطب التقليدي في موقع جامنجار بولاية جوجَرات في الهند في 21 أبريل 2022، ويهدف المركز إلى تسخير إمكانات الطب التقليدي من خلال العلوم والتكنولوجيا الحديثة لتحسين صحة الناس في جميع أنحاء العالم.

ووفق بيان الأمم المتحدة " بالنسبة لملايين الأشخاص، يُعتبر الطب التقليدي المنفذ الأول لعلاج العديد من الأشخاص.

ولفت البيان إلى أنه يصف مصطلح الطب التقليدي المجموع الكلي للمعارف والمهارات والممارسات التي استخدمتها الشعوب الأصلية ومختلف الثقافات بمرور الزمان لصون الصحة والوقاية من الأمراض البدنية والنفسية وتشخيصها وعلاجها.

ويشمل نطاقه الممارسات القديمة مثل الوخز بالإبر وطب الأيورفيدا (وهو نظام طب هندي تقليدي) والمداواة بالأعشاب، فضلا عن الأدوية الحديثة.

وذكرت منظمة الصحة العالمية على لسان أليكساندرا كوزمانوفيك، بأن مدير عام منظمة الصحة العالمية، د. تيدروس أدهانوم جيبرييسوس، سيتوجه إلى الهند للانضمام إلى رئيس الوزراء ناريندرا مودي، والمشاركة في حفل وضع حجر الأساس.

وقد وقّعت منظمة الصحة العالمية وحكومة الهند في 25 مارس اتفاقا يقضي بإنشاء مركز المنظمة العالمي للطب التقليدي،  ويهدف المركز، الذي أنشِئ باستثمار قدره 250 مليون دولار ، إلى تسخير إمكانات الطب التقليدي من جميع أنحاء العالم من خلال العلم والتكنولوجيا الحديثين لتحسين صحة الناس والكوكب.

وأشارت التقديرات إلى أن حوالي 80 في المائة من سكان العالم يستخدمون الطب التقليدي، وأفادت 170 من أصل 194 دولة عضو في المنظمة حتى الآن بأنها تستخدم الطب التقليدي، والتمست حكوماتها دعم المنظمة في إنشاء مجموعة من البيّنات والبيانات الموثوقة بشأن ممارسات الطب التقليدي ومنتجاته.

وصرّح د. تيدروس بأن الطب التقليدي هو أول ملجأ لعلاج العديد من الأمراض بالنسبة للملايين حول العالم: "إن ضمان حصول جميع الناس على العلاج المأمون والفعّال يشكل جزءا أساسيا من مهمّة المنظمة، وسيساعد هذا المركز الجديد على تسخير قوة العلم لتعزيز قاعدة بيّنات الطب التقليدي."

ويُستمد ما يقرب من 40 في المائة من المنتجات الصيدلانية المعتمدة المستخدمة حاليا من مواد طبيعية، مما يبرز الأهمية الحيوية للحفاظ على التنوع البيولوجي وضمان استدامته.

ولفت البيان الى انه سيُنشأ المركز الجديد للمنظمة في جامنجار بولاية جوجَرات في الهند، وبينما ستكون جامنجار بمثابة المحور، يجري تصميم المركز الجديد لغرض إشراك جميع مناطق العالم وإفادتها.

ويركز المركز الجديد على أربعة مجالات استراتيجية رئيسية هي: البيّنات والتعلّم؛ والبيانات والدراسات التحليلية؛ والاستدامة والإنصاف؛ والابتكار والتكنولوجيا لغرض تحسين مساهمة الطب التقليدي في الصحة العالمية والتنمية المستدامة.

انتقل إلى أعلى