عبارة قرآنية على قميص ممثلة أردنية.. تثير جدلًا في مصر

 

حالةٌ من الجدل انتشرت في رواد مواقع التواصل الاجتماعي في مصر؛ بسبب ارتداء ممثلة أردنية لقميص (تي شيرت) تَضَمّن نصًّا قرآنيًّا، وهو ما رفضه البعض؛ باعتباره مسيئًا للدين الإسلامي، قبل أن تدافع الممثلة عن تصرفها وتوضّح الهدف منه.

وحسب موقع "الحرة"، كانت الممثلة الأردنية المقيمة في مصر "فيدرا" قد ظهرت خلال حفل افتتاح مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، السبت، مرتدية قميصًا كُتب عليه عبارة "أمم أمثالكم" المأخوذة من الآية: {وما من دابة في الأرض ولا طائر يطير بجناحيه إلا أمم أمثالكم} صدق الله العظيم.

وبينما اعتبر البعض أنها أرادت إظهار دعمها للحيوانات والطيور، انتقد آخرون هذا التصرف؛ معتبرين أنه لا يجوز وضع الآيات القرآنية على الملابس بهذه الطريقة.

ورفض رجل دين إسلامي تَحَدث لموقع "هنا" القاهري هذا التصرف؛ باعتبار أن "الملابس قد يتم الدخول بها إلى أماكن لا يجوز دخولها بآيات من كتاب الله".

وجاء في تعليق آخر: "كلام الله ليس للملابس والزينة. كلام الله للفهم ويكون في قلبك".

لكن آخرين دافعوا عن تصرف الممثلة، وأشاروا إلى أنها كانت تريد لفت الانتباه إلى قضية الإساءة إلى الحيوانات، وذكر البعض بحادثة "تسميم" قطة ظهرت في المهرجان من قبل.

وجاء في تعليق آخر أن المهرجانات الدولية فرصة مثالية للفنانين والمشاهير لتوجيه رسائلهم الإنسانية، وهو ما فعلته "فيدرا" التي "أتمنى أن تكون فعلًا أثارت الجدل وسلطت الضوء على قتل الحيوانات بدون رحمة".

من جانبها، نقلت صحف مصرية، من بينها "المصري اليوم"، تصريحات للممثلة دافعت فيه عن موقفها، وقالت: "الحقيقة لم أستوعب ما الهدف من الجدل الدائر حول ملابسي، ولا أجد سببًا لكل هذا الجدل.. نحن طول الوقت نلبس آية الكرسي وكلمة الله وآيات قرآنية في سلاسل ذهب وفضة وخواتم".

وتساءلت: "فرقت إيه مع الناس ارتداء هذه الآيات سواء في سلسلة أو دلاية أو حتى تطريز على الملابس؟". وأضافت: الإنسان يستدل بهذه الكلمات أو يرسل بها رسالة معينة، وهي كلمات تُعبّر عن قناعات كل شخص ومدى إيمانه بكلام الله".

وأكدت أن رسالتها كانت دعم الحيوانات وتوعية الناس أنها "أمم مثل البشر" وأننا يجب أن نعطف عليها ونرعاها بدلًا من تسميمها وقتلها دون رحمة.

انتقل إلى أعلى