وزارة الثقافة تجمع روائع “برودواي” في واجهة الرياض

 

نظمت وزارة الثقافة العرض الموسيقي الشهير “برودواي”، ضمن برامج وفعاليات “ميدان الثقافة” التي تستمر حتى 31 مارس الجاري بواجهة الرياض، حيث قدمت خلاله أفضل العروض الموسيقية المعاصرة في مسارح الـ”برودواي” العالمية مثل: “شبح الأوبرا”، و”القطط”، و”البؤساء”، إضافةً لبعض الأعمال التلفزيونية الموسيقية.

وجمع العرض أربعة من أفضل فناني الأداء في برودواي وهم: “تيم هوار”، و”مادالينا ألبرتو”، و”جون أديسون”، و”لورا تيبوت”، بقيادة الفنان “جون رينجر”؛ ليأخذوا الجمهور في رحلة مثيرة عبر روائع عروض برودواي، إلى بعض الروايات الخالدة المجسدة في الكثير من الأعمال المسرحية والسينمائية، لكتابها: فيكتور هيجو، وجاستون ليرو، وويني هولزمان.

وتفاعل الجمهور مع أغاني مسرحية “شبح الأوبرا” التي انطلقت عروضها منذ العام 1988م، لقوة قصتها وإبداعها الموسيقي.

فيما قدمت أروع المقطوعات الغنائية لمسرحية “قصة الحي الغربي” التي ظهرت عام 1957م، وتميزت بعروضها الغنائية للموسيقار الأمريكي الشهير “ليونارد بيرنشتاين”.

يذكر أن “ميدان الثقافة” يضم العديد من الفعاليات والأنشطة الفنية والموسيقية خلال الفترة من 20 – 31 مارس الجاري، ضمن برنامج جودة الحياة أحد برامج تحقيق رؤية المملكة 2030م، لإثراء المشهد المحلي بمحتوى إبداعي يتيح التبادل الثقافي بين الجمهور السعودي والمنجزات الفنية العالمية.

انتقل إلى أعلى