السعودية تتصدر آسيا لأول مرة منذ 2014

 تصدرت السعودية ولأول مرة تصنيف مسابقات الأندية الآسيوية للعام الحالي منذ صدوره لأول مرة عام 2014، وبالعلامة الكاملة وفقاً لبيان الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، بفضل تحقيق الهلال للقب دوري أبطال آسيا عامي 2019، و2021 ووصول أندية النصر، ألأهلي، والتعاون للأدوار النهائية في النسخ الثلاثة الماضية.


وأكد الاتحاد القاري أنه لم يحتسب بطولات الأندية الآسيوية في عام 2020 في التصنيف العام بسبب إلغاء بعض المباريات نتيجة انتشار فيروس كورونا "كوفيد-19" وإلغاء وتعليق نسخة العام الماضي في أبطال آسيا وكاس الاتحاد الآسيوي.
ويعتمد ترتيب الآسيوي على نتائج الفرق المشاركة في السنوات الأربع الأخيرة من دوري أبطال آسيا، وكأس الاتحاد الآسيوي، وكذلك تصنيف الاتحادات الأعضاء في الاتحاد الدولي "فيفا"، ويستخدم التصنيف لتحديد عدد الأندية لكل اتحاد من الاتحادات الوطنية المشاركة في دوري أبطال آسيا.
وحققت السعودية 100 نقطة كاملة عن أعوام (2018، 2019، و2021)، وضعتها منفردة بالصدارة ومتجاوزه كوريا الجنوبية الثانية بـ 95.462 نقطة، ثم اليابان (93.412)، إيران (77.792)، قطر (75.131)، أوزبكستان (64.712)، الصين (59.948)، الإمارات (52.588)، تايلاند (51.92)، والعاشر الأردن (46.131).
وكانت السعودية قد حققت في أعوام 2014، 2015، 2016، و2017 مجموع 84.269 نقطة، وضعتها رابعاً خلف الإمارات، كوريا الجنوبية، والصين.
ويتم احتساب النقاط في دوري أبطال آسيا بواقع 0.3 نقطة لكل ناد مشارك في التصفيات التأهيلية، 0.3 نقطة للفوز (باستثناء ركلات الترجيح)، 0.15 نقطة في التعادل خلال التأهل لمرحلة المجموعات، ثلاث نقاط لكل فوز، نقطة للتعادل، وثلاث نقاط لكل نادي التأهل إلى الدور الثاني بعد مرحلة المجموعات.
يذكر أن الاتحاد الآسيوي قد أكد مطلع العام الجاري أن الترتيب في نهاية المطاف يجب أن يتكون من 100 في المائة من عروض الأندية وليس نقاط تصنيف عالمية من "فيفا"، ومن عام 2017 إلى عام 2020، سيساهم تصنيف بنسبة 10 في المائة ومن عام 2021 فصاعدًا صفر في المائة.

انتقل إلى أعلى