ماذا قال كريستيانو رونالدو عن انضمام فاران إلى مانشستر يونايتد؟

 

قال كريستيانو رونالدو، مهاجم يوفنتوس الحالي وريال مدريد ومانشستر يونايتد السابق، رأيه في وقت سابق بشأن انتقال زميله السابق رفائيل فاران إلى مانشستر يونايتد.

يأتي ذلك في الوقت الذي توصل فيه الشياطين الحمر إلى اتفاق مع ريال مدريد بشأن التعاقد مع قلب الدفاع الفرنسي، الذي وافق على صفقة تتجاوز 42 مليون جنيه إسترليني.

وكان أولي غونار سولشاير المدير الفني ليونايتد يسعى بشدة للتعاقد مع مدافع في فترة الانتقالات الحالية ليكون شريكا لهاري ماغواير في قلب الدفاع، لينجح في التعاقد مع أحد أفضل لاعبي العالم في هذا المركز مقابل مبلغ متواضع نسبيًا.

وقال رونالدو، البالغ عمره 36 عاما، عن فاران في تصريحات نقلتها صحيفة ”ميرور“ البريطانية: ”إنه يتعلم الآن كثيرا. لقد نضج كلاعب وكرجل. إنه سريع ولديه رباطة جأش وهادئ للغاية. لقد اكتسب الكثير من الخبرة في سن مبكرة، كما أنه متواضع. سيكون في غضون سنوات قليلة أحد أفضل المدافعين في مركز قلب الدفاع في العالم. ليس لدي شك في ذلك.“

ومن المقرر أن يصبح فاران ثاني صفقة لمانشستر يونايتد الصيف الحالي، بعد جيدون سانشو قادما من بروسيا دورتموند الألماني، لكن هناك مخططات أخرى للتعاقد مع كيران تريبيير من أتلتيكو مدريد، وإدواردو كامافينغا من رين الفرنسي.

وسيدخل فاران إلى غرفة تبديل الملابس في أولد ترافورد بعدما حقق نجاحا كبيرا مع منتخب فرنسا وفريقه ريال مدريد، بعدما فاز بدوري أبطال أوروبا أربع مرات، بالإضافة إلى كأس العالم 2018.

ولعب المدافع الفرنسي جنبًا إلى جنب مع بعض أكبر الأسماء في عالم كرة القدم، بما في ذلك سيرجيو راموس وكاكا وبول بوغبا، لكن تربطه علاقة قوية برونالدو الذي فاز بأربعة ألقاب في دوري أبطال أوروبا أثناء وجوده في سانتياغو برنابيو.

وخاض فاران، الذي كان يتبقى له عام في عقده مع ريال، أكثر من 350 مباراة مع النادي، وتوج معه بلقب الدوري الإسباني ثلاث مرات.

وقالت صحيفة ”ميرور“ البريطانية إن قائد البرتغال لديه ارتباط وثيق مع يونايتد، حيث بزغ نجمه وفاز بالكرة الذهبية لأول مرة بين خمس لاحقة في صفوف النادي الإنجليزي.

وقد أخبر رونالدو المشجعين بالفعل بما يمكن توقعه من فاران في أولد ترافورد وأشاد بالصفقة.

وقبل 8 سنوات، كان الدولي الفرنسي موهبة صاعدة في سانتياغو برنابيو، بعد أن انضم من لانس عندما كان يبلغ من العمر 18 عامًا في عام 2011، حينما كان البرتغالي جوزيه مورينيو مدربا للنادي الملكي.

وعندما بدأ في المشاركة مع الفريق الأول عام 2013، كشف رونالدو عن أنه رأى أن المدافع أصبح أحد أفضل المدافعين في العالم، وهو التنبؤ الذي تحقق منذ ذلك الحين.

ويصمم سولشاير على التعاقد مع أربعة لاعبين، وقد أكمل نصف المهمة حتى الآن، في ظل وجود لاعب خط وسط وظهير أيمن أيضًا على قائمة طلباته للموسم الجديد.

وهناك أيضًا خطط للتعاقد مع مهاجم، لكن لا يُنظر إلى الأمر على أنه عاجل بعد تجديد عقد إدينسون كافاني، في حين أن أمثال هاري كين وإيرلينغ هالاند يتطلبان مبالغ طائلة للتعاقد مع أحدهما.

وقد بلغ سعر كليهما أكثر من 150 مليون جنيه إسترليني، وهو مبلغ بعيد المنال بالنظر إلى اللاعبين الآخرين الذين يتم التعاقد معهم.

انتقل إلى أعلى