مخاوف من هجمات سيبرانية عالمية بعد العقوبات ضد “كاسبيرسكي لاب”

 

أفادت صحيفة “وول ستريت جورنال” بأن الولايات المتحدة والدول الأوروبية تخاف من أن فرض عقوبات على شركة “كاسبيرسكي لاب” الروسية، قد يزيد من مخاطر شن هجمات سيبرانية على الدول الغربية.

ونقلت الصحيفة عن مصادرها، أمس الأربعاء، أن مجلس الأمن الوطني للبيت الأبيض أجّل حاليًا بحث احتمال فرض عقوبات على شركة “كاسبيرسكي لاب” من قِبَل وزارة المالية الأمريكية.

ووفق “روسيا اليوم” أدرجت لجنة الاتصالات الفيدرالية الأمريكية شركة “كاسبيرسكي لاب” على قائمة الشركات التي تمثل منتجاتها، في رأي اللجنة، تهديدًا لأمن الدولة.

من جهتها عبّرت الشركة الروسية عن خيبة أملها من قرار اللجنة حول حظر استخدام المنح الفيدرالية لشراء برامج “كاسبيرسكي لاب”؛ قائلة إن اتخاذ هذا القرار تم “لأسباب سياسية”.

كما أكدت الشركة استعدادها للتعاون مع هيئات الدولة الأمريكية والإجابة على كل أسئلة اللجنة الأمريكية.

 

انتقل إلى أعلى