الصرح للسياحة والسفر تكرم أبرز 30 شركة طيران محلية ودولية في اكبر صالة مبيعات بالمملكة

 


أقامت شركة الصرح للسياحة والسفر مؤخراً بالقاعة الكبرى بمقر الشركة الرئيس بالعاصمة الرياض؛ حفل استقبال وتكريم لأبرز 30 شركة طيران سعودية ودولية وإقليمية،والأفضل أداءاً في قطاع النقل والشحن الجوي ،بهدف تسليط الضوء على الجهات التي قامت بأداء استثنائي من حيث المعايير في قطاع النقل الجوي وتوطيد العلاقات بين شركة الصرح للسياحة وشركائها من الناقلات الجوية السعودية والدولية .

وألقى "طلال المهيدب" نائب المدير العام كلمة ترحيب افتتاحية قال فيها: "يمثّل قطاع النقل الجوي أهمية قصوى لبداية الانتعاش ،وإعادة نمو الحركة السياحية والتنويع الاقتصادي، ويتوجّب علينا أن نُشجع شركات الطيران وهذا ما نفعله هنا في الصرح ".

ولفت "المهيدب" إلى أن المملكة تملك 22 مطاراً دوليًا ومحليًا مما يمثل سوقًا كبرى لجميع الناقلات السعودية والدولية ،وذلك ضمن أهداف رؤية المملكة 2030 الخاصة بقطاعي السياحة والطيران،والتي تتوافق مع جهود وزارة السياحة وتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز -حفظه الله-،وتوجيهات ولي العهد الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان - حفظه الله - التي تعزز الخطط الموضوعة لهذا القطاع بمشاركة جميع شركات الطيران للوصول إلى تحقيق هدف 100 مليون زيارة إلى ربوع المملكة عام 2030 .

من ناحيته أشاد رامي السباعي رئيس القطاع التجاري بالشركة بالأداء المُميز للناقلات الجوية ،سواء المحلية أو الأجنبية،وتعاونها الوثيق مع شركة الصرح للسياحة والسفر وقطاع وكالات السفر بالمملكة ؛ومع استحداث أنماط مشاركة جديدة للرحلات الجوية بعد جائحة كورونا مثل التسكين والحجر المؤسسي لبعض الوجهات التي تفرض إجراءات خاصة للركاب مما أدى إلى تنشيط وزيادة إجمالي العائدات في سوق السفر .

وأشار السباعي إلى ارتفاع عدد المقاعد بالرحلات الداخلية إلى 50% في عام 2021 من الأرقام المسجلة في عام 2019 ،وتوقع زيادة السعة المقعدية بالرحلات الدولية إلى 75 % في عام 2022 ووصولها إلى ما كانت عليه قبل الجائحة في عام 2023 .

انتقل إلى أعلى