لجمع بيانات سكان المملكة 3 قنوات متاحة للمشاركة في مرحلة العدّ الفعلي لـ "تعداد السعودية 2022"   

 
يتيح "تعداد السعودية 2022"، ثلاثة قنوات لمشاركة المواطنين والمقيمين بالإدلاء ببياناتهم في مرحلة العدّ الفعلي ضمن "تعداد السعودية 2022"، التي تبدأ في التاسع من شوال، الموافق العاشر من مايو المقبل، وهي:( العدّ الميداني، والعدّ الذاتي الإلكتروني، والعدّ الذاتي بواسطة مواقع جمع بيانات التعداد (الأكشاك). 
قنوات العدّ 
يعتبر العدّ الميداني الذي يتم من خلال زيارة الباحث الميداني للوحدات السكنية هو الخيار التقليدي للمشاركة في التعداد، حيث يقوم الباحث بزيارة الوحدات السكنية واستيفاء بيانات السكان بواسطة جهاز لوحي بشكل يضمن فعالية أكبر لإجراء التعداد. أما خيار المشاركة في التعداد من خلال العدّ الذاتي الرقمي، فيعتبر الخيار الأنسب للمشاركة، حيث يُمكِّن الأفراد من استيفاء بيانات استمارة التعداد إلكترونيًّا عن طريق رابط مخصص للدخول على استمارة التعداد في الوقت والمكان المناسبين لهم. كما سيتمكن سكّان المملكة من المشاركة في التعداد من خلال مواقع جمع بيانات التعداد (الأكشاك)، والمتوفرة في العديد من المناطق الحيوية حول المملكة، وتعتبر أحد قنوات العد الذاتي والتي تمكّن من إكمال تعبئة استمارة التعداد بمساعدة موظفين مختصين متواجدين في الأكشاك.
 مشروع وطني 
يعد "تعداد السعودية 2022"، مشروعاً وطنياً يستهدف جمع البيانات الإحصائية الدقيقة التي تخص سكان المملكة، حيث أن البيانات المدلى بها تساهم في دعم اتخاذ القرار وتعد من أهم الممكنات لتحقيق رؤية السعودية 2030، نظراً لما تقدمه نتائجه من بيانات اجتماعية واقتصادية، يعتمد عليها صناع القرار في إعداد وتوجيه المشاريع التنموية المستقبلية.
خطة تنفيذية 
وكانت الهيئة العامة للإحصاء قد أعدّت الخطة التنفيذية لتعداد السعودية 2022م، بعد دراسة دقيقة وعميقة لمُتطلبات الجهات المستفيدة من نتائج التعداد، وذلك بناءً على أفضل النماذج والمعايير الدولية للتعداد السكاني المعمول بها في دول مجموعة العشرين والدول الأعضاء في منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية؛ حيث يتم استخدام التقنيات الحديثة في تطبيق كافة أعمال التعداد.
تعداد خامس 
يذكر أن "تعداد السعودية 2022 "هو التعداد الخامس في تاريخ المملكة، ويستهدف تغطية جميع سكان المملكة بغض النظر عن حالة أوراقهم الثبوتية، كما يتطلع لجمع معلومات عن الوحدات السكنية  وأرباب الأسر والأفراد من المواطنين والمقيمين داخل المملكة، فيما لا يشمل التعداد الزوار لأغراض الحج، أو العمرة، أو السياحة، أو غيرها.

تعد المشاركة في "تعداد السعودية 2022" واجب وطني ومسؤولية اجتماعية يتشاركها جميع أفراد المجتمع من مواطنين ومقيمين، وهي فرصة كبيرة للمساهمة في تحقيق رؤية وطننا، رؤية السعودية 2030. وعليه، تدعو الهيئة العامة للإحصاء جميع سكان المملكة للمشاركة في التعداد، والتعاون مع الباحثين وتزويدهم بالمعلومات المطلوبة بشكل كامل ودقيق.

انتقل إلى أعلى